يندهش زوار فلسطين من كثرة وتعدد المناطق والأنشطة المتاحة؛ فبدأً بحسن ضيافة أهل فلسطين وموروثها الثقافي الغني إلى جمال الطبيعة وأطباقها الشهية، لدى فلسطين الكثير لتمنحه إلى جانب المعابد والكنائس والمساجد.

إن كنت تزور بيت لحم أو القدس أو رام الله، فعلى الأغلب أن تجد نفسك أمام عدة خيارات في ما يتعلق بالأنشطة الثقافية. تناول طعام العشاء في أحد المطاعم الشرقية الشهيرة وتمتع بروعة المطبخ الفلسطيني، تجول في الطبيعة وإستكشف الموروث الطبيعي الفلسطيني الجميل وتعرف على حيواناتها ونباتاتها المتنوعة، كما ننصحكم بزيارة محلات التحف والتذكارات وتفقد المشغولات المحلية اليدوية الجميلة.